الخثلان: الحج العبادة الوحيدة التي تكفّر جميع الذنوب حتى الكبائر

أكد الشيخ الدكتور سعد الخثلان، عضو هيئة كبار العلماء سابقًا رئيس مجلس إدارة الجمعية الفقهية السعودية الأستاذ بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، أن الحج هو العبادة الوحيدة التي تكفّر جميع الذنوب حتى الكبائر وبه يرجع الإنسان من ذنوبه كيوم ولدته أمه.

وتفصيلاً، شدد الشيخ “الخثلان” على أهمية الالتزام بالتعليمات التي وضعتها الدولة بالنسبة لمن يكرر الحج بأخذ التصريح لكون تلك التعليمات وضعت لأجل المصلحة العامة للحجاج.

ورد “الخثلان” على سؤال متصل في برنامج سؤال على الهاتف عبر إذاعة القرآن الكريم: أيهما أفضل أن أحج حج تطوع أم أتصدق بالمال الذي سوف أنفقه في الحج؟ بالقول: “كونه يحج أعظم وأفضل من أن يتصدق بهذا المبلغ فالأفضل أن يحج لأن الحج عمل صالح عظيم وهو يكفر جميع الذنوب حتى الكبائر، بينما الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهما إذا اجتنبت الكبائر.

وتسأل في هذا الصدد: “أين الحج الذي يبذل الإنسان فيه جهدًا كبيرًا من الطواف والسعي والوقوف بعرفة والمبيت بمزدلفة وليالي منى وما يواجهه من مصاعب ومتاعب من مجرد مبلغ يعطيه فقيرًا؟! أين أجر هذا من هذا؟ لا شك أن الذي يحج أجره عند الله أعظم وأكثر ثوابًا”.

واستدرك الخثلان: لكن ينبغي مراعاة التعليمات التي وضعتها الدولة بالنسبة لمن يكرر الحج وأن يلتزم بأخذ تصريح للحج فلابد من الالتزام بهذه التعليمات التي وضعتها الدولة لأن هذه التعليمات إنما وضعت لأجل المصلحة العامة للحجاج.


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>